مركزان لعزل المصابين بفيروس كورونا في اثيوبيا


إثيوبيا تخصص مركزين لعزل المصابين بفيروس كورونا للآتين من خارج البلاد، بمستشفيي القديس باولوس التخصصي وبولي وسط العاصمة أديس أبابا.
وقال "تامروا أسفا"، المدير التنفيذي لمستشفى القديس باولوس التخصصي، إن المستشفى أصبح جاهزا لتوفير الخدمات الطبية في حالة ظهور أي إصابة بفيروس كورونا داخل البلاد.
أضاف أنه تم تخصيص مركز عزل يسع لاستيعاب 5 مصابين، مشيرا إلى أنه تم تجهيزه بجميع المستلزمات الطبية التي يمكن أن تقدم علاجات طويلة الأجل في المركز.
وتابع أن هناك دورات تدريبية مكثفة تجري حاليا لـ40 طبيبا لزيادة الوعي حول علاج فيروس كورونا, والرعاية الوقائية منه.
وفي 3 فبراير/شباط الجاري، أعلنت السلطات الإثيوبية احتجاز 4 أشخاص للاشتباه في إصابتهم بفيروس كورونا الجديد، بينهم صيني و3 إثيوبيين.
وكان معهد الصحة العامة الإثيوبي أكد اتخاذ أديس أبابا التدابير الوقائية ضد الفيروس الجديد، ومنها فحص المسافرين بمطار بولي الدولي والتحقق من درجة حرارة الركاب الذين يصلون إلى المطار، فضلا عن زيادة الوعي بالفيروس وطرق الوقاية منه.
وأعلنت السلطات الصحية في الصين وفاة 118 شخصا من بين المصابين بفيروس كورونا الجديد بحلول نهاية الخميس 20 فبراير/شباط، ما رفع إجمالي حالات الوفاة في البلاد إلى 2236 شخصا.
أضافت أنه تم تسجيل 889 حالة إضافية مؤكدة بالفيروس القاتل، ما رفع عدد المصابين إلى 75 ألفا و485 شخصا حتى نهاية الخميس.